جريدة فوتبول

جريدة فوتبول

    ...

نصب بابا

نصب بابا

شارك هذا الموضوع

عدنان لفتة

مبادرة وفاء قام بها مجموعة من الرياضيين بزيارة قبر شيخ المدربين عمو بابا الذي يشكو الإهمال وعدم الاهتمام وقلة الزائرين له فضلا عن تواضعه كمكان لا يليق بشخصية مفصلية في مسيرة كرة القدم العراقية.

القبر متواضع للغاية ولا يضم المتحف الذي كان مفترضا ان يكون ضمن المبنى ليحوي كل تاريخ الراحل الكبير من ذكريات ومقتنيات والبسة، القبر بعهدة وزارة الشباب التي عجزت طوال هذه السنوات عن رعاية قبر شيخ المدربين او حتى مجرد تنظيفه وتمنع اية جهة من الاقتراب منه للإسهام في ترميمه او رعايته.

امانة بغداد القريبة من اغلب مواقع بغداد الحيوية لم تفكر يوما في تبني فكرة انشاء حدائق واشجار قرب قبر الراحل عمو بابا او الاهتمام بمكانه عبره تنظيفه باستمرار وجعله من ضمن واجبات فرع الأمانة القريب من زيونة وملعب الشعب.

وعندما حان موعد الزيارة حضر كثيرون ممن هم في سلطة القرار وموقع المسؤولية ليذرفوا الدموع ويطلقوا الحسرات والزفرات على الحال الذي ال اليه قبر بابا مع ان واجباتهم ان يفكروا بكل الشؤون المتعلقة بأبناء الوسط الرياضي فكيف الحال ان كان عن رمز بقيمة عمو بابا!!

الدعوات انطلقت الان لتشييد نصب لبابا اشبه بذلك الذي يحتفى به بالمدافع التاريخي جمولي عباس قرب ملعب الكشافة، النصب مخطط له ان يكون في التقاطع المؤدي الى ملعب الشعب او أي مكان قريبا منه تنفيذا لوصية بابا الذي طلب دفنه في الملعب العتيق.

النصب سيكون حلا مثاليا ان أصابه الاهتمام من الجهات المسؤولة ولم يكن كحال نصب الاسياد الذي تعرض للتلف فضاعت معالمه وأسماء ابطاله وبهتت الوانه نتيجة الإهمال الذي لحق به منذ سنوات خلت، النصب سيكون ردا وفيا للنجم الشهير بابا الذي قضى عمره من اجل كرة القدم العراقية لاعبا ومدربا وشخصية فاعلة في عموم الواجبات التي القيت على عاتقها.

عمو بابا يستحق الكثير من الاهتمام والعناية وان لا يهمله أبناء الجيل الحالي، هو رجل خالد في مسيرة كرتنا ويستحق ان نحتفي بذكراه عبر مجموعة من الإجراءات الحافظة لإرثه وتاريخه وسمعته. ونحن حتى الان نعامل الرجل بجفاء وتجاهل لا يتناسب مع رجل معطاء نذر حياته للكرة والوفاء له يعني الوفاء للعراق ولرموزه وابطاله الذي لن يغيبه الموت عنا لأنهم سيبقون احياء بأعمالهم وانجازاتهم وتاريخهم الحافل بالانتصارات والتألق.

 

شارك هذا الموضوع

اترك تعليق

اكتب تعليق